كان للتغيير والتطوير مكانية مميزة على جميع الأصعدة والمواقع في شرطة أبوظبي. وكانت المراحل التاريخية التي مرت بها شرطة أبوظبي طوال أكثر من خمسين عاما منذ تأسيسها (1957)، حصاد جهد وسهر قيادات ورموز ورجال الشرطة الأوفياء، والذين قال فيهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله): "إن ما ينعم به وطننا من أمن وطمأنينة إنما هو ثمرة لجهود هؤلاء الرجال المخلصين، الذين ينهضون بمسؤولياتهم، ويؤدون رسالتهم بكل الإخلاص ليلا ونهارا، تجاه دولتهم ومواطنيهم، ونحو كل مقيم على أرض هذه الدولة. إن رجال الشرطة كانوا دائما عند حسن الظن بهم، ونحن نلمس جميعا، الدور الكبير الذي ينهضون به في ظل التغيير الجذري، والتطور السريع الذي تشهده البلاد".

 

وحرصت القيادة العامة لشرطة أبوظبي منذ انطلاقتها الأولى على تطبيق مقولة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه:"إن الشرطة هي الركيزة الأساسية لاستقرار أمن البلاد ونشر الطمأنينة بين أبنائها".

شرطي على دراجة نارية تابع لشرطة أبوظبي
شرطي من الدفاع المدني يتم انزاله من مروحية

وحرصت القيادة العامة لشرطة أبوظبي منذ انطلاقتها الأولى على تطبيق مقولة المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه:"إن الشرطة هي الركيزة الأساسية لاستقرار أمن البلاد ونشر الطمأنينة بين أبنائها".

هل كانت هذه المعلومات مفيدة؟
شكرا لك لارسال رايك عن المحتوي.
لقد حدث خطأ ، يرجى المحاولة مرة أخرى لاحقًا

لمساعدتنا على تحسين تم، نود معرفة المزيد عن ملاحظاتك

لا تقلق من أننا لن نرسل لك بريدًا مزعجًا أو نشارك عنوان بريدك الإلكتروني مع أي شخص.

X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك. باستخدام موقعنا، أنت توافق على اسخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
غلق